Archived: الحزب السوري القومي يرسل عناصره للقتال في سورية


 

مراسل المحليات – كلنا شركاء thumb16/11/2013

 

في خطوة مماثلة لما أقدم عليه حزب الله بإرسال آلاف المسلحين من الحزب للقتال مع قوات النظام السوري في مختلف مناطق سورية، فقد أرسل أسعد حردان رئيس القومي السوري في لبنان المئات من المسلحين التابعين للحزب من لبنان إلى سورية للقتال مع قوات النظام السوري.لاسيما في المناطق التي تقطنها أقليات من الطائفة المسيحية والدرزية.

 فقد شاهد مراسل “كلنا شركاء” بأم عينه العشرات من مسلحي الحزب القومي السوري في بلدة صدد السريانية يجوبون شوارع البلدة بالسلاح الكامل بعد خروج مسلحي المعارضة منها، ونصبوا عددا من الحواجز داخل البلدة.. وأضاف مراسلنا أن الكثير من هؤلاء المسلحين التابعين للقومي السوري يتحدثون اللهجة اللبنانية، ويرتدون بدلة سوداء مرقطة معلق عليها شعار الزوبعة للدلالة على هويتهم كما إنهم رفعوا صوراً في شوارع البلدة  للكثير من عناصرهم الذين قتلوا في مناطق مختلفة في سورية على أنهم شهداء ولم يكن من بينهم أي واحد من بلدة صدد.

ويقول مراقبون ” لكلنا شركاء” أن قرار الحزب القومي السوري في لبنان بإرسال مقاتليه للقتال في سورية يأتي بطلب من النظام السوري على خلفية تزايد الرفض الشعبي لوجود قوات لحزب الله في المناطق المسيحية والدرزية والامتعاض الظاهر من قبل الأهالي من مشاهدة عناصر الحزب بشعاراتهم الطائفية لاسيما في حي باب توما وباب شرقي حيث لوحظ الاستياء ظاهراً على السكان وعدم تقبلهم لمشاهدة عناصر غريبة وترفع شعارات لم يعتادوا مشاهدتها في أحيائهم.

وخوفاً من تنامي حالة الرفض لوجود عناصر حزب الله في سورية لاسيما في المناطق التي تقطنها أقليات من الطوائف المسيحية والدرزية قرر النظام الإستعانة بمسلحي القومي السوري في لبنان نظراً لأن هذا الحزب موجود في سورية وله مراكز حزبية في أغلبية المناطق المسيحية والدرزية ولا يمكن أن يلفت النظر وجودهم كما يلفت وجود عناصر لحزب الله.    






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org