الائتلاف يدين مجازر “داعش” بريف حلب


الائتلافسعيد جودت: كلنا شركاء

وأدان الائتلاف  المجازر التي ارتكبها تنظيم “تنظيم” المتطرف، والتي تم الكشف عنها بعد العثور على مقابر جماعية في مناطق من ريف حلب، كان التنظيم قد انسحب منها مؤخراً، بحسب لجان التنسيق المحلية.

وجدد الائتلاف رفضه  للتنظيمات المتطرفة التي لا تلتزم بمبادئ الثورة، والتي أدانها الائتلاف في مناسبات عدة، وقال الائتلاف أن  الشعب السوري لفظ تلك التنظيمات عن طريق مظاهرات حاشدة، وأن الجيش السوري الحر تصدى لمحاولات هذه التنظيمات السيطرة على مناطق في الريف الشمالي لحلب.

 وكانت «الهيئة العامة للثورة السورية» أكدت العثور على مقبرة جماعية تضم العديد من الجثث في جبل برصايا قرب بلدة اعزاز في ريف حلب الشمالي.

وكشفت «شبكة سوريا مباشر»، أنه عثر أيضا على 3 مقابر جماعية في ريف حلب بعد انسحاب «تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام» (داعش) من بلدات عدة على الحدود السورية.

وبحسب صحية الأنباء الكويتية، ذكرت مصادر مقربة من «الجيش الحر» أكدت أن عناصر «داعش» انسحبوا في شكل كامل من منطقة جبل برصايا، في حين استهدفهم «الجيش الحر» بالرشاشات بين بلدتي اعزاز وجبرين.

وحسب تلك المصادر، قام تنظيم «داعش» بإخلاء سجن اعزاز ومعتقل مطار منغ ونقل المعتقلين إلى مدينة الباب في ريف حلب. 

Print Friendly





للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org