Archived: اقرأ واضحك: الشروط التي وضعها بشار الاسد للترشح لرئاسة الجمهورية


يشترط القانون الجديد للانتخابات العامة في سورية في المرشح لمنصب رئيس الجمهورية أن يكون:1148923_10152027082296523_1230399414_n

ـــ متماً الأربعين من عمره في بداية العام الذي يجري فيه الانتخاب.

 ـــ أن يكون متمتعاً بالجنسية العربية السورية بالولادة من أبوين متمتعين بالجنسية العربية السورية بالولادة.

ـــ أن يكون متمتعاً بحقوقه السياسية والمدنية وغير محكوم بجناية أو جنحة شائنة أو مخلة بالثقة العامة ولو رد إليه اعتباره.

ـــ ألا يكون متزوجاً من غير سورية.

 ـــ أن يكون مقيماً في الجمهورية العربية السورية مدة لا تقل عن 10 سنوات إقامة دائمة متصلة عند تقديم طلب الترشيح.

ـــ ألا يحمل أي جنسية أخرى غير جنسية الجمهورية العربية السورية.

 ـــ ألا يكون محروماً من ممارسة حق الانتخاب.

ـــ ينتخب رئيس الجمهورية من الشعب مباشرة ويدعو رئيس مجلس الشعب لانتخاب رئيس الجمهورية في مدة لا تقل عن ستين يوماً ولا تزيد على تسعين يوماً من تاريخ انتهاء ولاية الرئيس القائم.

 ـــ يجب أن تتضمن الدعوة تاريخ الانتخاب، ويُعلم طالب الترشيح رغبته في ترشيح نفسه إلى انتخابات رئيس الجمهورية لمجلس الشعب كي يتسنى له الحصول على تأييد الأعضاء لترشيحه.

ـــ يعد باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية مفتوحاً من اليوم التالي للدعوة، وتشرف المحكمة الدستورية العليا على انتخابات رئيس الجمهورية وتنظم إجراءاتها فيقدم طلب الترشيح من المرشح بالذات أو وكيله القانوني إلى المحكمة ويسجل في سجل خاص وفق تسلسل وروده خلال مدة 10 أيام من اليوم التالي للدعوة لانتخاب رئيس الجمهورية.

 ـــ لا يقبل طلب الترشيح إلا إذا كان طالبه حاصلاً على تأييد خطي لترشيحه من 35 عضواً على الأقل من أعضاء مجلس الشعب، ولا يجوز لأي من هؤلاء الأعضاء أن يؤيد أكثر من مرشح واحد لرئاسة الجمهورية.

ـــ تتولى المحكمة الدستورية العليا دراسة قانونية طلبات الترشيح والبت فيها خلال الأيام الخمسة التالية لانتهاء مدة تقديمها على الأكثر، وتعلن المحكمة أسماء من قررت قبول ترشيحهم، ويحق لمن رُفض طلب ترشيحه من المحكمة أن يتظلم من هذا القرار خلال ثلاثة أيام من تاريخ رفض طلبه، وتبت المحكمة نفسها في هذا التظلم خلال الأيام الثلاثة التالية لتقديمه بقرار مبرم.

 ـــ تتولى المحكمة الدستورية العليا إعداد قائمة نهائية بالمرشحين وتقوم بإعلان هذه القائمة بطريق النشر في الجريدة الرسمية وفي صفحتين يوميتين وذلك قبل 15 يوماً على الأقل من اليوم المحدد للاقتراع.

ـــ يدعو رئيس مجلس الشعب إلى فتح باب الترشح مجدداً إذا لم يقبل ترشيح أي مرشح من المحكمة الدستورية العليا ضمن المدة القانونية المحددة، أو إذا لم يقبل ترشيح سوى مرشح واحد من المحكمة نفسها ضمن المدة القانونية المحددة، أو إذا توفي مرشح تم قبول ترشيحه ولم يبق سوى مرشح واحد لمنصب الرئاسة.

ـــ تقوم اللجنة القضائية العليا للانتخابات واللجان الفرعية ولجان المراكز الانتخابية بمهامها فيما يتعلق بانتخاب رئيس الجمهورية بإشراف المحكمة الدستورية العليا.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org