تنظيم “داعش” يسيطر على مركدة، وينعي قائده العسكري في الحسكة


imagesCAIYATSDحذيفة الجواش – شبكة سوريا مباشر

 أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” مساء يوم أمس السبت، سيطرته على مدينة مركدة بريف الحسكة, كما نعى التظيم مقتل قائده العسكري في الحسكة “عمر الفاروق التركي”, بعد اشتباكات مع “جبهة النصرة” وفصائل أخرى, وذلك حسب ما نشره التنظيم على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”.
وأضاف المصدر, أنّ مقاتلي التنظيم, شنّوا صباح يوم الخميس,هجوماً على مركدة, التي كانت تخضع لسيطرة “جبهة النصرة” بشكلٍ رئيس, وتمكنوا من إجبار مقاتلي “النصرة” على الانسحاب إلى مستشفى البلدة والجبل المطل عليها. ثم اقتحم مقاتلوا التنظيم المستشفى, وطاردوا عناصر “النصرة” في جبل مركدة, وأسفرت الاشتباكات, حسب المصدر, عن مقتل أكثر من أربعين عنصراً من “جبهة النصرة”, ومقتل الأمير العسكري لتنظيم “الدولة” في الحسكة, إضافةً لخمسة عناصر من التظيم, كما استولى التنظيم على كميات من الأسلحة والذخائر.
يذكر أن بلدة مركدة, تشهد منذ أكثر من شهر اشتباكات بين تنظيم “الدولة” و “جبهة النصرة”, و تتوسط الطريق العام (الحسكة- دير الزور) ما يعطيها أهمية استراتيجية لمن يسيطر عليها.

Print Friendly