Archived: أبناء السويداء يرفضون الالتحاق بالخدمة العسكرية والنظام يستجيب صاغراً


118

ناشطون من محافظة السويداء يطلقون حملة “لا للخدمة العسكرية في جيش يقتل شعبه”

 وكالة آكي-

أكّد ناشطون من السويداء جنوب سورية إنهم يمنعون السلطات من سوق شباب المدينة إلى الخدمة العسكرية، وأشاروا إلى وجود “اتفاق ضمني” بأن لا يعتقل الأمن الشباب بعمر التجنيد مقابل عدم تعرّض أهالي المدينة للسلطات الأمنية والعسكرية السورية. 

وقالت المصادر لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء “لم يسمح مشايخ المنطقة للسلطات السورية بسوق الشبان بعمر التجنيد، ولن يسمحوا بذلك، لقناعتهم بأنه سيُزج بهم في الحرب التي يقوم بها النظام ضد السوريين، ورفضهم لتورط شباب المحافظة بها”.

وأشارت إلى “اعتصام وتهديد أهالي المنطقة وشيوخها من الطائفة الدرزية أكثر من مرة لإطلاق سراح شبّان احتجزتهم حواجز النظام لسوقهم للخدمة العسكرية الإلزامية”، مشيرين إلى أن “الأمر وصل لحد التهديد بالهجوم على ثكنات عسكرية ومقرات أمنية في المدينة إن لم يتم إطلاق سراحهم، وهو ما تم في كل مرة”، وفق تأكيدها.

ورداً على إعلان النظام التعبئة العامة، وسوقه للشبان من خارج عمر التجنيد الإلزامي والمحسوبين على الاحتياط العسكري، ومنع سفر كل مطلوب للاحتياط، وتحويله إلى مراكز التعبئة للالتحاق بالجيش، أطلق ناشطون من محافظة السويداء حملة تحمل اسم “لا للخدمة العسكرية في جيش يقتل شعبه”، دعوا فيها الشبان في المحافظة لعدم الالتحاق بالجيش والحذر من مراجعة الدوائر الحكومية أو المرور على حواجز النظام خوفاً من الاعتقال والسوق الإجباري إلى الخدمة في الجيش.

ويحاول أهالي المحافظة ذات الغالبية الدرزية إبقاء مناطقهم بعيدة عن الصراع المسلح، فيما تستضيف عشرات الآلاف من النازحين السوريين.

وتقول أوساط المعارضة ة إن الجيش النظامي السوري يعاني من نقص حاد في المقاتلين نتيجة تكبّده خسائر كبيرة في الأرواح خلال ثلاث سنوات ونصف من زج الجيش في الحرب التي يحاول فيها النظام قمع انتفاضة ضده، كما أدى استخدام الجيش في عملية القمع إلى انتشار ظاهرة انشقاق العسكريين عن الجيش وتزايد عدد القتلى في صفوفهم 

 

 

للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:

https://www.facebook.com/all4syria.org






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org