Archived: النظام يسحب أول دفعة احتياط بشكل إجباري من ديرالزور


93 البراء هاشم : كلنا شركاء

قام نظام الأسد بفتح باب التطوع للمشاركة في ميليشيات الدفاع الوطني في ديرالزور والتي ظهرت في الأونة الأخيرة وخاصة في حي القصور والجورة وأصبحت تشارك جيش النظام في معاركة الدائرة التي يخوضها في ديرالزور.

وأفاد أعضاء من حملة ديرالزور تحت النار عن قيام النظام بأخذ أول دفعة احتياط اجباري من الشبان الذين انهوا خدمتهم اﻹلزامية من مواليد 1982 ومافوق حيث تم اعتقالهم على بعض الحواجز في مناطق سيطرة النظام.

أما بالنسبة لكبار السن فأمامهم خيارين إما اﻹلتحاق بالخدمة اﻹحتياطية أو دفع بدل نقدي مقداره مليون ليرة سورية .

 و قال ناشطوا الحملة أن هذه المجموعات تقاد إلى معسكر الطلائع ليتلقوا تدريبات عسكرية بشكل سريع و من ثم يتم إرسالهم إلى جبهات القتال ضمن مدينة ديرالزور و المطار العسكري.

و في السياق ذاته كان النظام قد أصدر قرار رسميا لفتح باب التطويع واﻹنتساب إلى ميليشيا الدفاع الوطني لمن يرغب بذلك من سن 18 الى 40 سنة و ذلك براتب مقداره 35000 ل .س شهريآ ويعامل فيه المتطوع مثل أي عنصر في الجيش النظامي من حيث الحقوق و الواجبات.

و هناك حالات من التخوف و سط المدنين وخاصة الذين يتواجدون في مناطق سيطرة النظام من هذه القرارت وخصوصا الموظفين في دوائر النظام بعدما تم ابلاغهم بإحضار دفتر خدمة العلم أثناء الذهاب لاستلام الموظفين لرواتبهم.

 

 

 للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:

https://www.facebook.com/all4syria.org






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org