Archived: ثوار “جيش الفتح” يلاحقون فلول النظـام جنوبـي محافظة ادلب


223

زيد المحمود: كلنا شركاء

استهدفت كتائب الثوار صباح اليوم/ الأحد، معسكري “المسطومة والقرميد” جنوب مدينة إدلب، بعشرات صواريخ الغراد، وقال المكتب الإعلامي لـ “فيلق الشام” إن مقاتلي الفيلق حققوا إصاباتٍ مباشرة في المعسكرين الخاضعين لسيطرة قوات النظام.

وأكد المصدر أن معارك إدلب لم تنتهِ بعد، وان المعارك مستمرة على المعسكرين، وفصائل “جيش الفتح” الآن في مرحلة إعادة ترتيبٍ للأوراق للهجوم على آخر معاقل النظام في ريف إدلب الجنوبي.

وبالاتجاه غرباً في مدينة “جسر الشغور”، استهدفت كتائب “أنصار الشام” التابعة للجبهة الإسلامية الحواجز المحيطة بمدينة “جسر الشغور” بالمدفعية الثقيلة، وقالت إنها كبدت قوات النظام خسائر في السلاح والأرواح.

من جهتها أعلنت “ألوية الفرقان” عن تشكيل غرفة عمليات عسكرية تقود المعارك ضدّ قوات النظام في المناطق الممتدة جنوبي مدينة جسر الشغور، واعتبرت جميع النقاط العسكرية والحواجز التابعة لقوات النظام هدفاً لها، وذلك بحسب بيان نشرته “ألوية الفرقان” على موقعها الرسمي في وسائل التواصل الاجتماعي.

وما زالت قوات النظام لازالت تسيطر على مدينتي “جسر الشغور” غرب إدلب، ومدينة “أريحا” جنوبها، كما تسيطر على الطريق الذي يصل بينهما وهي آخر النقاط العسكرية المتبقية لقوات النظام في كامل محافظة إدلب.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org