Archived: محكمة الدانا تطلق سراح 200 كردي كانوا محتجزين لديها


unnamed (2)

مراسل المحليات: كلنا شركاء

أطلقت المحكمة الشرعية في مدينة “الدانا” مساء أمس/ الاثنين، سراح أكثر من 200 شاب كردي كانت كتائب الثوار احتجزتهم صباح أمس قرب مدينة الدانا في ريف إدلب الشمالي. لاستخدامهم كورقة ضغطٍ للإفراج عن ثلاثة مقاتلين مختطفين لدى الميليشيات الكردية في مدينة عفرين.

وقالت مصادر محلية إن كتائب الثوار احتجزت صباح أمس خمس حافلات قادمة من مدينة عفرين، كانت في طريقها إلى مدينة حلب، وتم السماح للنساء والأطفال بالمغادرة في حين احتجز الرجال والشبان حتى وقتٍ متأخر من مساء أمس/ الاثنين.

وتضاربت الأنباء حول الجهة التي احتجزت الحافلات القادمة من عفرين، حيث نقلت وسائل إعلامٍ كردية شهادات بعض المحتجزين أن الحاجز يعود لتنظيم “جيش الإسلام”، في حيم أكدت وسائل إعلام أخرى أن الحاجز يتبع لتنظيم “جبهة النصرة”.

وحملت الجهة التي احتجزت الحافلات رسالةً مع النساء المطلق سراحهن، تحمل تهديداً شديد اللهجة لإدارة مقاطعة عفرين الكردية، بالإفراج عن ثلاثة مقاتلين محتجزين في عفرين، مقابل الإفراج عن الأكراد المحتجزين في مدينة الدانا.

وقالت مصادر محلية إن الإفراج عن الأكراد تم بعد التواصل مع قيادة “الجبهة الشامية” التي عملت على إطلاق سراح المواطنين الأكراد جميعاً، دون الإشارة إلى مصير المقاتلين الثلاثة المحتجزين لدى الميليشيات الكردية في عفرين.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org