Archived: الثوار يسيطرون على بلدة تسيل بريف درعا الغربي


الثوار يسيطرون على بلدة تسيل بريف درعا الغربي «ناشطون»

ميسرة الزعبي: كلنا شركاء

سيطرت كتائب الثوار صباح اليوم الجمعة (8 نيسان/أبريل) على بلدة تسيل بريف درعا الغربي، بعد معارك وصفت بالعنيفة ضد لواء شهداء اليرموك وحركة المثنى الإسلامية المتهمين بمبايعة تنظيم “داعش”، قتل خلالها العشرات من عناصر الأخيرة.

وشنّت كتائب الثوار متمثلة بفصائل جيش الفتح في الجنوب وفصائل الجبهة الجنوبية، وبعد ساعات من سيطرتها على بلدتي سحم الجولان وعدوان في ريف درعا الغربي، هجوماً عنيفاً على مواقع لواء شهداء اليرموك وحركة المثنى الإسلامية في بلدة تسيل التي تبعد فقط 7 كم عن مدينة نوى، جرت على إثر الهجوم اشتباكات عنيفة استمرت حتى صباح اليوم.

وأفادت حركة أحرار الشام الإسلامية، إحدى الفصائل المشاركة في الهجوم على بلدة تسيل، عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي بأن عناصرها وبالاشتراك مع فصائل أخرى، سيطروا صباح اليوم على بلدة تسيل بشكل كامل، بعد قتل العشرات من عناصر المجموعات المتهمة بمبايعة تنظيم “داعش”، وفرار البقية.

وكانت أعلنت كتائب الثوار أمس سيطرتها على بلدتي سحم الجولان وعدوان في ريف درعا الغربي، بعد أقل من 24 ساعة من سيطرة لواء شهداء اليرموك على بلدة عدوان القريبة وارتكاب مجزرة بحق مجموعة من مقاتلي الجيش الحر راح ضحيتها 19 مقاتلاً من الجيش الحر، فجاء الرد بشن هجوم معاكس ضد مواقع لواء شهداء اليرموك في بلدات سحم وعدوان وتسيل.

اقرأ:

ثوار درعا يستعيدون بلدتي عدوان وسحم الجولان في ريف درعا






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org