إصابة مدير (الهلال الأحمر) بقصف جوي على إدلب


زيد المحمود: كلنا شركاء

أصيب عناصر من الهلال الأحمر السوري، بينهم مدير الفريق، بجروحٍ جراء غارات جوية استهدفت فجر اليوم الأربعاء (1شباط/فبراير) فندق الكارلتون وسط مدينة إدلب، الذي تتخذه المنظمة مركزا لها.

وقال مراسل “كلنا شركاء” في إدلب إن طائرةً مسيّرةً استهدفت حوالي الساعة الثالثة فجر اليوم المبنى وتسببت بتهدم جزء منه، وإصابة عناصر فريق الهلال الأحمر بجروح متفاوتة، مشيراً إلى أن الطيران الذي استهدف المبنى ما زال مجهولاً، حيث لا يمتلك النظام مثل هذا النوع من الطائرات، وقال إن الروايات تضاربت حول أن الطائرة تعود لقوات التحالف الدولي، أو القوات الروسية.

وأوضح مراسلنا أن القصف الجوي تسبب بإصابة تسعة عناصر من فريق الهلال الأحمر على الأقل، بينهم “مأمون خربوط”، في حين أشارت مصادر طبية إلى أن جميع المصابين ليسوا في حالةٍ خطرةٍ.

وكان الطيران الحربي الروسي شن بالأمس عدة غارات جوية على مناطق متفرقة في الريف الجنوبي لإدلب، وشملت الغارات محيط مدينة خان شيخون ومحيط قرية مدايا، حيث تم استهداف منطقة تجمع سكنية لنازحين من ريف حماة الشمالي بعدة غارات جوية، واستهدفت الغارات الروسية أيضاً محيط قرية كفرعين. وذلك بعد قصف الروس لمنطقة الملعب البلدي في إدلب، في غارةٍ تسببت الاثنين بسقوط قتيل وجرحى مدنيين.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org