عزل (محلي) جرابلس وإحالته للمحاسبة لمنعه المعلمات من ارتداء النقاب


سعيد جودت: كلنا شركاء

أعلنت الفصائل المنضوية تحت عملية (درع الفرات)  السبت 11 شباط/فبراير، عزل المجلس المحلي في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، وإحالة الموقعين على قرار منع المعلمات من اتداء النقاب في المدارس إلى المحكمة المركزية لمحاسبتهم.

أثار قرار إداري صادر عن المجلس المحلي في مدينة جرابلس يقضي بمنع لباس النقاب للمعلمات والجمدانة (الشماخ) للمعلمين في المدارس، ردة فعل غاضبة من قبل أهالي المدينة والثوار فيها.

وخرجت مظاهرات ليلية جابت شوارع مدينة جرابلس، نددت بالقرار وطالبت بإلغائه.

ومن جهتها، أصدت فصائل غرفة عمليات درع الفرات بياناً يتضمن سحب الثقة من المجلس المحلي، وعزل المجلس المتمثل برئيس المجلس والأعضاء الموقعين على القرار المذكور، وطالبت المحكمة المركزية بمسائلتهم قضائيا.

كما أصدرت المحكمة المركزية في جرابلس بياناً أدانت فيه وجرمت قرار المجلس المحلي بمنع المعلمات من لبس النقاب في المدارس، وأكدت ان القرار يستوجب مساءلة مصدر القرار والموقعين عليه ومحاسبتهم قضائيا.

وعقب ردة الفعل هذه، ألغت المجلس المحلي في جرابلس قرار منع النقاب داخل المدارس، وأكد المكتب الإعلامي في مدينة جرابلس أن أمنية المدينة اعتقلت رئيس المجلس المحلي “محمد حبش”، ووضعته بالسجن.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org