إصابة (محمد نور) مراسل (الجزيرة) في درعا بقصفٍ جويٍ روسي


إياس العمر: كلنا شركاء

أصيب “محمد نور” مراسل قناة (الجزيرة) في درعا اليوم الجمعة (17 شباط/فبراير)، خلال تغطيته حملة القصف الجنوني للطيران الروسي على مدن وبلدات المحافظة.

وقال الناشط هاني العمري لـ “كلنا شركاء” إن مراسل قناة (الجزيرة) أصيب نتيجة لغارة من الطيران الروسي استهدفت مكان تواجده في أحياء درعا البلد، أثناء تغطيته لتلك الغارات. وأضاف بأن المراسل أصيب بجروح متوسطة، نُقل على إثرها إلى أحد النقاط الطبية القريبة.

وأشار إلى أن الطيران الحربي الروسي شن حملة قصفٍ هي الأعنف على المناطق المحررة من محافظة درعا، فعدد الغارات خلال الساعات الست الماضية تجاوز 50 غارة، أدت إلى مقتل أربعة مدنيين وإصابة عشرات آخرين.

ويذكر أنه منذ إعلان كتائب الثوار انطلاق معركة (الموت ولا المذلة) في درعا البلد، نعى ناشطو درعا ثلاثة من زملائهم وهم (باسل الدروبي) مراسل الهيئة السورية للإعلام، و(عمر أبو نبوت) مراسل مؤسسة (نبأ)، والناشط (عبد الله الحريري) عضو المكتب الإعلامي في بلدة بصر الحرير.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org