ابنة رئيس الشيشان تطلق مجموعتها الأولى للأزياء


اقتحمت مصممة الأزياء الشابة عائشة قادروف، ابنة رئيس الشيشان رمضان قادروف، عالم الموضة والأزياء بعرضها الأول في موسكو الخاص بأزياء إسلامية. المجموعة لاقت ترحيباً في بعض أسواق الدول المسلمة مثل الإمارات العربية المتحدة.

كلنا شركاء: دويتشه فيله

في أحد قصور القياصرة الروس سابقاً في موسكو، تقدم العارضات مجموعة أزياء من تصميم عائشة قادروف، ابنة رئيس جمهورية الشيشان ذات الأغلبية المسلمة رمضان قادروف. وكان عرض الأزياء الذي أقيم مساء أمس الجمعة (17 مارس/ آذار 2017) في العاصمة الروسية، أول عروض المصممة عائشة، البالغة من العمر 18 عاماً، وركز على الأزياء المخصصة للمحجبات.

وحضرت العرض شخصيات من عالم الموضة في موسكو ومن النخبة في الشيشان، إضافة إلى ممثلين عن دول بالشرق الأوسط، التي تعتبرها دار عائشة للموضة سوقاً متنامية لأزيائها.

وقالت أولزانا زادولاييفا، المتحدثة باسم دار الأزياء، إن الملابس شحنت بالفعل إلى زبائن في أماكن بعيدة مثل دبي بالإمارات العربية المتحدة. وتابعت أن بعضاً من الذين حضروا عرض الأزياء اقترحوا إقامة عروض في أماكن أخرى مثل “أبوظبي والبحرين.. وسنفكر في الأمر”، مضيفة أن دار الأزياء تسعى لفتح متاجر في موسكو وسان بطرسبرج.

وكان رمضان قادروف مقاتلاً انفصالياً سابقاً، ثم أصبح زعيماً للشيشان موالياً للكرملين، وتتهمه جماعات لحقوق الإنسان بقمع المعارضين بوحشية ، بينما ينفي هذه المزاعم. ويشتهر قادروف بالظهور في زي مموه أو ملابس رياضية، وكثيراً ما تُلتقط له صور مع أسد كان يربيه. أما زوجته ميدني، فقد أسست داراً للأزياء قبل أعوام باسم (فردوس)، وتولت ابنتهما عائشة بعد ذلك هذا المشروع.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org