اعتبرهم متورطين بالكيميائي… الاتحاد الأوربي يفرض عقوباتٍ على 16 مسؤولاً سورياً


وليد غانم: كلنا شركاء

فرض الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، عقوبات على 16 عسكرياً وعالماً يتبعون للنظام، باعتبارهم مسؤولين عن الهجمات الكيميائية في البلاد.

أصدر مجلس الاتحاد الأوربي بياناً جاء فيه “أضاف المجلس في 17 تموز/يوليو 16 شخصا إلى قائمة الأشخاص المتخذة بحقهم التدابير التقييدية من الاتحاد الأوروبي ضد الحكومة السورية، بسبب مشاركتهم في الإعداد واستخدام أسلحة كيميائية ضد المدنيين”.

وأشار البيان إلى ثمانية منهم يتولون مراكز رفيعة في قوات النظام وثمانية علماء، فيما لم يذكر البيان أسماء الشخصيات الـ 16، وقد ينشرها في مجلته الرسمية في وقتٍ لاحقٍ.

وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، أكد في وقت سابق من اليوم، أن الاتحاد الأوروبي يخطط لفرض عقوبات على 16 شخصاً يعتبرهم مسؤولين عن الهجمات الكيميائية في سوريا.

وكان مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي أي إيه) قال قبل أيام إنهم يمتلكون براهين على استخدام النظام في سوريا لأسلحة كيميائية في الرابع من أبريل/نيسان الماضي، يوم مجزرة خان شيخون في ريف إدلب.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org