مصرع العميد الركن (سهيل حمود) شرق حمص


رشا دالاتي: كلنا شركاء

أكدت مصادر إعلامٍ مواليةٍ مقتل العميد الركن في قوات النظام “سهيل حامد حمود”، اليوم الإثنين (17 تموز/يوليو)، خلال المواجهات مع تنظيم “داعش” في ريف حمص الشرقي.

ونعت صفحة “شهداء طرطوس مصدر العز والفخار” الموالية، القيادي في (الفرقة 18) في قوات النظام، العميد الركن “سهيل حمود”، ابن قرية عين بالوج/الدريكيش في ريف طرطوس، مشيرة إلى أنه لقي مصرعه في المعارك ضد “داعش” في محيط مدينة السخنة شرق حمص.

وأشارت مصادر إعلامٍ مواليةٍ أخرى إلى أن قوات النظام خسرت العديد من عناصرها في المواجهات مع التنظيم، خلال محاولتها الوصول إلى مدينة السخنة التي تعتبر أهم ما بقي للتنظيم من معاقل في ريف حمص الشرقي.

وقد أعلنت قوات النظام وميليشياته أمس إحرازها تقدماً جديداً على حساب التنظيم باتجاه السخنة، حيث تمكنت من توسيع نطاق سيطرتها في محيط حقل “الهيل” النفطي من الاتجاهين الشمالي والشرقي نحو أكثر من 2 كم، وباتت على بعد نحو 10 كم عن مشارف مدينة السخنة.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org