حركة (الزنكي) تنفصل عن (تحرير الشام)


زيد المحمود: كلنا شركاء

أعلنت حركة (نور الدين الزنكي) إحدى أهمّ مكونات هيئة (تحرير الشام) عن انفصالها عن الفصيل الام جراء استمرار الاقتتال ضد حركة أحرار الشام الإسلامية.

ونشر (حسام الأطرش) القيادي البارز في (الزنكي) بياناً حمل توقيع توفيق شهاب الدين الذي كان يقود الحركة قبل اندماجها في الهيئة، يؤكد فيه انفصاله عن الحركة ومتابعة عمله كمستقل.

وعلل شهاب الدين انفصاله عن الهيئة بـ “عدم تحكيم الشريعة”، الذي تمثل بتجاوز لجنة الفتوى من خلال إصدارها بياناً دون علم أغلب أعضاء المجلس الشرعي، وكذلك عدم قبول المبادرة الداعية إلى وقف القتال ضد “أحرار الشام”.

وأضاف قائد “الزنكي” في بيانه أن سبب الانفصال الآخر كان تجاوز مجلس شورى الهيئة وأخذ قرار بقتال أحرار الشام، مشدداً إلى أن الهيئة تشكلت على أساس “عدم البغي على الفصائل”.

وختم “شهاب الدين” بيانه بالقول إن حركته تعاهد الشعب السوري الثائر على “المضي قدماً نحو تحقيق أهدافه المتمثلة في إسقاط النظام المجرم وتحكيم شرع الله على الأرض السورية”.





Tags:

للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org