إيران تعدم 13 من مواطنيها خلال ساعات


وليد غانم: كلنا شركاء

أعدم نظام الملالي في إيران يوم الخميس 10 أغسطس ما لا يقل عن 13 سجينا شنقاً، منهم 11 سجيناً في إعدام جماعي في سجن بيرجند.

وأشارت المعارضة الإيرانية في بيان لها أن أحد السجناء اُعدم في سجن «عادل آباد» في شيراز وكان شابا يُدعى «علي رضا تاجيكي»، اعتقله نظام الملالي قبل أن يتجاوز الـ 15 عاماً من عمره، وأعدم مؤخراً بعد 6 سنوات من الحبس في السجون الإيرانية.

ولفت المصدر أن السلطات الإيرانية تجاهلت طلبات أسرته المتكررة لإعادة محاكمته بسبب الغموض الذي كان يلف ملفه.

كما تم إعدام سجين آخر في «متى كلاي بابل» (محافظة مازندران) شمالي إيران.

وقال بيان أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية إنّ “حملات القمع المتزايدة وحصيلة قرابة 3100 إعدام في سجل الملا روحاني رئيس ما يسمى بالمعتدل للنظام، إن دلّ على شيء إنما يدل على أنّ الاعتدال والوسطية في النظام البربري الحاكم في إيران ليس إلا سرابا”، مؤكداً “يجب طرد نظام ولاية الفقيه الذي هو عار على جبين البشرية المعاصرة من الأسرة الدولية ويجب تقديم قادته أمام المحاكم الدولية للعدالة لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية.”






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org