(بسام الملك) يعلن انسحابه من الائتلاف والعودة إلى (حضن الوطن)


وليد غانم: كلنا شركاء

نشرت “ميس الكريدي” نائبة رئيس “هيئة العمل الوطني”، بياناً لعضو الائتلاف “محمد بسام الملك”، يعلن فيه انسحابه من الائتلاف والتزامه بـ “هيئة العمل الوطني”، ودعمه لـ “الجيش السوري”، والعودة إلى “حضن الوطن”.

ورحّبت “هيئة العمل الوطني” بانضمام “محمد بسام الملك” عضو غرفة تجارة دمشق سابقاً، في تدوينة نشرتها “الكريدي” اليوم الأحد (13 آب/أغسطس) على صفحتها في “فيسبوك، مرفقة ببيان “الملك”.

وأضافت “الكريدي” “كان عضواً في الائتلاف المدعوم خليجياً ولكنه عاد إلى موقعه بيننا من أجل عمل وطني تحت سقف الوطن… شعارنا أن نسامح لأجل الوطن”.

وأردفت “ننتظر وصوله قريباً إلى دمشق، ونعلن عليكم بيانه الموقع بخط يده”.

وجاء في بيان عضو الائتلاف “محمد بسام الملك”: “إلى أهلنا في سورية الحبيبة… بعد أكثر من سبع سنوات من اقامتي خارج القطر علمت حجم التآمر الخليجي والأمريكي والغربي والذي يهدف إلى تقسيم سورية وتدمير سورية وتدمير الجيش العربي السوري لخدمة المشروع الأمريكي الصهيوني”.

وتابع “أعلن التزامي بوحدة سورية أرضاً وشعباً وأرفض كل المشاريع التقسيمية من فيدرالية وإدارة ذاتية، والتمسك بسيادة الدولة السورية على كامل الأرض السورية، ودعم الجيش العربي السوري بمواجهة الإرهاب والمجموعات الإرهابية”.

وختم “الملك” بيانه بتخوين الائتلاف قائلا: “وبما أنني لمست الارتباط الخارجي للائتلاف، لذلك أعلن انسحابي من الائتلاف والعودة للوطن، وأعلن التزامي بهيئة العمل الوطني الديمقراطي وبالبرنامج السياسي والنظام الداخلي للهيئة”.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org