انفجار مستودع ذخيرةٍ لـ (لواء القدس) في مخيم النيرب بحلب


سعيد جودت: كلنا شركاء

هزّت سلسلة انفجاراتٍ مخيم “النيرب” للاجئين الفلسطينيين في مدينة حلب، صباح اليوم الجمعة (18 آب/أغسطس)، ناجمة عن انفجار مستودعٍ للذخيرة في مقبرة “الشهداء” غربي المخيم، تابعٌ لميليشيا (لواء القدس).

وأفادت “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا”، بأن سكان مخيم النيرب استيقظوا اليوم الجمعة على أصوات انفجارات ضخمة هزت أرجاء المخيّم، ما أثار الخوف والذعر بين الأطفال والنساء، تبين لاحقاً أن الصوت العنيف ناجم عن انفجارات في مستودع للذخيرة تابع لميليشيا “لواء القدس” الموالي للنظام، بجانب مقبرة الشهداء من جهة أوتوستراد الراموسة.

وأكدت أن الانفجار لم يسفر عن سقوط جرحى بين المدنيين، وإنما اقتصرت أضراره على الماديات، مشيرةً إلى أن مخيّم النيرب محاط بمستودعات للأسلحة من كافة جهاته، سواء من جهة المطار الذي أصبح ثكنة عسكرية ضخمة، أو من جهة منطقة خلف مقبرة المخيّم القريبة من بلدة عزيزة التي شهدت أضخم المعارك، ومن ناحية الجنوب المحاذي لطريق الراموسة المليء بحواجز تابعة للنظام.

وموقع مخيم النيرب الملاصق لمطار النيرب العسكري جعل منه موقعاً استراتيجياً لطرفي الصراع في سوريا، وقد تعرض في وقت سابق للقصف ولإطلاق النار، مما أدى إلى وقوع ضحايا في صفوف المدنيين، وسقط العديد من أبنائه قتلى وجرحى بسبب انخراطهم في الحرب.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org