(جيش خالد) يختار قائداً جديداً بعد مقتل أسلافه


إياس العمر: كلنا شركاء

اختار جيش (خالد بن الوليد) المرتبط بتنظيم (داعش) يوم أمس الجمعة (18 آب/أغسطس) قائداً جديدا له، بعد 24 ساعة فقط على مقتل قائدة السابق (وائل العيد/أبو تيم أنخل) باستهداف الطيران الحربي للمحكمة الشرعية التابعة له في بلدة (الشجرة) غرب درعا.

الناشط أحمد الديري قال لـ “كلنا شركاء” إن جيش خالد اختار (نادر الذياب/أبو علي) قائداً جديداً له اليوم خلفاً لـ (العيد) وذلك بعد أقل من 24 ساعة على مقتل قائد الجيش السابق و12 عنصراً وقيادياً من جيش خالد باستهداف الطيران الحربي للمحكمة الشرعية التابعة له في بلدة (الشجرة) غرب درعا.

وأضاف أن الذياب القائد الجديد لجيش خالد هو من أبناء بلدة (فريخة) بريف القنيطرة وكانت كتائب الثوار أسرته قبل أكثر من عام في بلدة (حيط) غرب درعا ومكث لمدة ستة أشهر قبل أن يخرج بعملية تبادل مع جيش خالد خرج بموجبها ستة من مقاتلي كتائب الثوار من سجون الأخير.

وأشار إلى أن (الذياب) هو القائد الخامس لجيش خالد منذ تأسيسه قبل أكثر من عام، فقد قتل القائد الأول للجيش (أبو هاشم الإدلبي) بتفجير عبوة ناسفة بسيارته في شهر تشرين الأول/أكتوبر من العام المنصرم، بينما قتل ثلاثة من قادة الجيش خلال الأسابيع الماضية باستهداف الطيران الحربي وهم (أبو محمد المقدسي وأبو هاشم الرفاعي وأبو تيم أنخل).






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org