ذوو فتاةٍ مختطفة في السويداء يعدمون 3 متهمين وسط المدينة


ميلاد عيسى: كلنا شركاء

عثر أهالي السويداء صباح اليوم الثلاثاء على جثث ثلاثة متهمين باختطاف فتاةٍ قاصرٍ وتصفيتها، حيث ردّ ذووها باختطاف بعض المشتبه بهم وبثّوا اعترافات بعضهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار ناشطو شبكة “السويداء 24” إلى الجثث الثلاثة تعود إلى كلٍّ من “وسام أبو حمدان”، و”إحسان نصر” و”هشام أبو دقة”، المتهمين بقضية اختطاف القاصر “كاترين هيسم مزهر” أواخر الشهر الماضي.

وكانت الجثث ملقاة بالقرب من دوار المشنقة وسط مدينة السويداء بجانبهم ورقة مكتوب عليها “هذا مصير كل خائن للعرض” وأسماء المتهمين الثلاثة، وأشار المصدر أن آثار الضرب كانت بادية على أجسادهم.

وتعود القضية إلى أواخر الشهر الماضي حين اختطفت الفتاة “كاترين مزهر” (17 عاماً) واتهم ذووها عنصراً أمنياً بالوقوف وراء الجريمة، فردوا باختطاف ستةٍ من عناصر فرع (أمن الدولة) في السويداء.

ولم يبين المصدر هوية الأشخاص الثلاثة القتلى إن كانوا مدنيين أم عسكريين.

شخصيات بارزة متورطة

وتداول ناشطون في السويداء بياناً من عائلة الفتاة الضحية “مزهر” يؤكد وقوفهم وراء تصفية المتهمين بخطف وقتل ابنتهم.

وقال البيان إن “وسام أبو حمدان” استدرج القاصر “كاترين” بالاشتراك مع “هشام موفق ابو دقة” إلى مستودع أدوية ومستلزمات طبية، في ساحة مية التربة بهدف بيعها لـ “إحسان نصر” من أهالي قرية رساس الذي يتاجر بالأعضاء البشرية.

وبث ذوو الفتاة شريطاً مصوراً باعترافات “أبو حمدان” أحد المتهمين بالخطف، يتحدث فيه عن اختطاف الفتاة وضلوع شخصيات بارزة في حكومة النظام وميليشياته في عملية خطف الفتاة، بينهم قائد ميليشيا جمعية البستان في السويداء ومسؤولين في فرع الأمن العسكري.





Tags:

للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org