قوات النظام تُسيطر على (مراط فوقاني) شرق دير الزور


سعيد جودت: كلنا شركاء

أعلنت قوات النظام وميليشياته اليوم الخميس (12 تشرين الأول/أكتوبر)، سيطرتها على قرية مراط فوقاني في ريف دير الزور الشرقي، بعد معارك مع تنظيم “داعش”.

وأفاد “الإعلام الحربي المركزي” التابع لميليشيا حزب الله اللبناني، بأن قوات النظام وميليشياتها واصلت عملياتها في الضفة الشرقية لنهر الفرات، وسيطرت على “مراط فوقاني”، وسط اشتباكاتٍ مع تنظيم “داعش”، رافقها غارات جوية ورمايات مدفعية استهدفت تحركات التنظيم في المنطقة.

وفي مدينة الميادين في الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور، أشارت وكالة أنباء النظام الرسمية “سانا” إلى أن قوات النظام سيطرت على قرية الطيبة الملاصقة للمدينة، وتقدمت داخل أحياء الميادين من الجهة الغربية، وتحديداً في حي البلعوم والمنطقة الصناعية والمداجن.

وتزامن تقدم النظام في دير الزور، مع غارات جوية مكثفة استهدف مدن وبلدات المنقطة، أدت إلى مقتل كل من (صالح العلي الحسين، عمر صالح علي الحسين، وزوجة ثابت اجليد)، وإصابة عدد من النساء والأطفال، بالإضافة إلى تدمير عدد من منازل المدنيين، نتيجة قصف الطيران الحربي على بلدة صبيخان في ريف دير الزور الشرقي، بحسب صفحة “فرات بوست”.

وقضى كل من (عزيز الكشمة، وعلي إبراهيم السيد) جراء استهداف بلدة ذيبان في ريف دير الزور الشرقي بقذائف المدفعية صباح اليوم، كما وثقت “فرات بوست” مقتل كل من (جمال محمود عبيدي السعران، وابن أخته قيس نصر الدبيس)، نتيجة غارات للطيران الحربي استهدفت بلدة الطبية.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org