(عصام الريس) يردّ على (نضال قبلان): الجنسية السورية حق شعبٍ قدّم أروع ثورة


مضر الزعبي: كلنا شركاء

يُمكن أن تكون ردات الفعل دون أي ثمن في أي مكان بالعالم، ولكن ردات الفعل في (سوريا الأسد) لها ثمنٌ كبير، وعلى ما يبدو فإن الدبلوماسي في نظام بشار الأسد (نضال قبلان) لم يتعلم من تجربة العميد السفاح (عصام زهر الدين)، فطلب من رئيسه سحب الجنسية السورية من كل شامت بموت (زهر الدين)، في تدوينه له على (فيسبوك)، لكن لم تمضِ ساعات حتى قام بحذفها، في خطوة على طريق (زهر الدين) الذي تراجع عن تهديده للاجئين السوريين.

الناطق باسم الجبهة الجنوبية الرائد (عصام الريس) رد على قبلان بتدوينه له على حسابه الشخصي في (فيسبوك) قال فيها: “بمناسبة طلب الصعلوك نضال قبلان سحب الجنسية لكل من شمت بمقتل (نصيحة من هالدقن)، هذا هو مصير كل القتلة والمجرمين عبيد الأسد، سيذهب عصام زهر الدين وكل المجرمين إلى مزبلة التاريخ وستبقى سوريا وسيعود كل اللاجئين إلى سوريا بدون الظلم، سوريا الحرة”.

وأضاف “الجنسية ليست وثيقة أو قلادة أو ساعة حائط يا نضال قبلان، الجنسية السورية هي استحقاق وحق شعب قدم أروع وأجمل ثورة في التاريخ، أنتم من أسقطتم جنسيتكم وحملتم الجنسية الإيرانية والروسية”.

وختم (الريس) تدوينته بالقول: “بهذه المناسبة أنا أسعد الناس وأكثرهم شماتة بنفوق عصام زهر الدين السفاح كان نازع الإسم وكنت خجلان من اسمي بسببه، وسواءً بلغم أو طلقة بالعين أو قناص أو ببوط عسكري، المهم قتل. مبروك ساعة حيط عليها صورة ثيادته ومعزاية”.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org