قوات النظام تُعلن سيطرتها على (خشام) شرق دير الزور


سعيد جودت: كلنا شركاء

أعلنت قوات النظام وميليشياته اليوم الأحد (22 تشرين الأول/أكتوبر)، سيطرتها على قرية خشام في دير الزور الشرقي، بعد انسحاب تنظيم “داعش” منها.

وأفادت وكالة أنباء النظام الرسمية “سانا” بأن قوات النظام بالتعاون مع الميليشيات الموالية، سيطرت على قرية خشام، بعد معارك مع تنظيم “داعش”.

ولفت المصدر إلى أن قوات النظام واصلت تقدمها في منطقة حويجة صكر وسيطرت على عدد من النقاط والمباني التي كان يتحصن بها عناصر التنظيم.

ومن جانبها، أكدت شبكة “فرات بوست” دخول قوات النظام إلى مدينة القورية في ريف دير الزور الشرقي، وذلك من الجهة الجنوبية الغربية (جهة البادية)، مؤكدةً سيطرة تلك القوات على أجزاء واسعة من المدينة دون مقاومة تذكر مع تنظيم “داعش”.

وأشارت الشبكة إلى أن ميليشيات طائفية تابعة لقوات النظام، وبعد دخولها مدينة القورية صباح اليوم، رفعت راية “لبيك يا حسين” فوق مسجد الإيمان وسط المدينة، كما قامت باعتقال عدد من المدنيين الذين يعملون عند المعبر النهري.

وأضافت “فرات بوست” بأن قوات النظام والميليشيات التابعة له تقدمت باتجاه مدينة العشارة، وسيطرت على “ماكف الغنم” وتقترب من مستشفى الحكمة، دون مقاومة تذكر من قبل عناصر التنظيم.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org